آخر الأخبار :
جباري يتحدث عن مضيعة للوقت في الحوار.. لهذا السبب! القوات الحكومية تشن هجوماً واسعاً في مديرية كتاف بصعدة جماعة الحوثي تستخدم (النساء الزينبيات) بصنعاء في حركة خطيرة تشبة حركات الموساد لإيقاع الناشطين في شباكهن مقتل اثنين من قيادات الحوثي مع العشرات من مرافقيهم في حجه (الاسماء) عاجل: اسقاط الطائرة المسيرة التابعة لجماعة الحوثي في هذه المنطقة! نجاة مسؤول أمني بارز من محاولة اغتيال في تعز .. الإسم عيدروس الزبيدي: هذه حقيقة علاقة المجلس الانتقالي بالإمارات ماهو الاتهام الخطير الذي وجهه السفير الأمريكي السابق لدى اليمن لعلي محسن الأحمر عاجل : هجوم مسلح في عدن وسقوط قتلى وجرحى مسلحون يغتالون مسؤولاً أمنياً ونجاة إمام مسجد من محاولة إغتيال أخرى في عدن

تصويت أخبار الساعة

استفتاء.. أيُ فصيل جنوبي تراه أقرب إلى الشماليين؟

المجلس الانتقالي.
الحراك الجنوبي.
المقاومة الجنوبية.

مـــادة تــجــاريــة

أخبار الساعة » السياسية » محليات

صحيفة " العرب " : حراك غريفيث في اليمن يفشل في تجاوز المسائل الإجرائية

صحيفة " العرب " : حراك غريفيث في اليمن يفشل في تجاوز المسائل الإجرائية

اخبار الساعة    | بتاريخ : 11-07-2018    | منذ: 1 أسابيع مضت
كُشف الثلاثاء في اليمن، عن تحقيق المبعوث الأممي مارتن غريفيث، تقدّما في حراكه لاستئناف المسار السلمي لحلّ الملف اليمني وصفته مصادر مطلّعة على محادثاته في عدن مع الرئيس عبدربه منصور هادي بـ”الطفيف” والمتعلّق بمسائل إجرائية ذات صلة باستئناف الحوار السياسي بين ممثلي الحكومة الشرعية والمتمردين الحوثيين.
ويلتقي ذلك مع ما نقلته وكالة رويترز عن مسؤول يمني لم تكشف عن هويته، من أن مفاوضي الحكومة اليمنية سيلتقون مع معين شريم نائب مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن في منتصف شهر يوليو الجاري، في إشارة إلى احتمال استئناف محادثات السلام مع جماعة الحوثي قريبا.
وبعد اجتماعه الثلاثاء، مع الرئيس عبدربه منصور هادي في عدن قال غريفيث، إن هادي شكل لجنة لبحث مقترحات استئناف المفاوضات السياسية لإنهاء الصراع. وذكر للصحافيين “أعمل حاليا على إجراء مشاورات مع حكومة اليمن وأنصارالله حتى نصل إلى نقطة يمكن منها استئناف المفاوضات الرسمية”، مضيفا “سنقوم بذلك بأسرع ما يمكن نظرا للموقف الإنساني في اليمن”.
وأبقت تصريحات غريفيث هذه على السمة الرئيسية التي طبعت حراكه الأخير،
وهي صيغة التعميم والهروب إلى العناوين، ما يوحي بالصعوبات التي يواجهها بسبب تشبّث الفرقاء اليمنيين بمواقفهم. وتقول الأطراف الممثلة لحكومة هادي إنّ الجهة المسؤولة عن تعطيل المسار السلمية، هي المتمرّدون الحوثيون الرافضون لتطبيق الثوابت والمبادئ المتفق عليها وتنفيذ مقررات الشرعية الدولية.
وفي تعليق على زيارة المبعوث الأممي للعاصمة اليمنية المؤقتة عدن عبّر وزير الإعلام اليمني معمر الأرياني في تصريح لـ”العرب” عن أمله بنجاح “جهود المبعوث الأممي في إقناع الميليشيات الحوثية بتقديم تنازلات حقيقية تسهم في تخفيف معاناة المدنيين وتقصير أمد الحرب والانصياع القرارات الدولية وفي مقدمتها القرار 2216”، مؤكّدا في المقابل انفتاح حكومة الرئيس هادي على جهود السلام ودعمها لتحرّكات المبعوث الأممي في إطارها. مفاوضو الحكومة اليمنية يلتقون معين شريم نائب مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن في منتصف شهر يوليو الجاري وحذّر مسؤولون يمنيون من تجاوز غريفيث إطار صلاحياته القانونية التي تلزمه بالعمل على تنفيذ قرارات مجلس الأمن الدولي وليس تبني مواقف ورؤى من خارج أروقة المنظمة الدولية وبعيدا عن جوهر القانون الدولي. 
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



اقرأ ايضا :

Total time: 0.6898