أخبار الساعة » السياسية » عربية ودولية

ألمانيا وأمريكا يعقدان سيناريو تسليم الدبابات إلى كييف

أصدر البيت الأبيض وبرلين تصريحات متناقضة حول كيفية توصل ألمانيا والولايات المتحدة لقرار مشترك بشأن تسليم دبابات قتالية إلى أوكرانيا.
 
وفي هذا الصدد، أكد نائب المتحدث باسم الحكومة الألمانية فولفجانج بوشنر، اليوم الإثنين، تصريحات سابقة للحكومة بأن المستشار الألماني أولاف شولتز لم يشترط أبدا تزويد الولايات المتحدة لأوكرانيا بدبابات "أبرامز" حتى تقوم ألمانيا بتوريد دبابات "ليوبارد" لكييف.
 
في المقابل، قال مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان، في مقابلة تلفزيونية، أمس الأحد، إن الألمان اشترطوا هذا الارتباط من أجل تسليم دبابات ألمانية قتالية لأوكرانيا.
 
وبعد أشهر من المناقشات، اتفق شولتز والرئيس الأمريكي جو بايدن في يناير/كانون الثاني الماضي على تزويد أوكرانيا بدبابات قتالية، وتعهدت ألمانيا في البداية بتسليم 14 دبابة من طراز "ليوبارد 2"، وزادتها مؤخرا إلى 18 دبابة.
 
في المقابل، تعهدت الولايات المتحدة الأمريكية بتسليم 31 دبابة من طراز "إم 1 أبرامز".
 
في غضون ذلك، أعلنت العديد من الدول الأوروبية الأخرى أيضا أنها ستسلم أوكرانيا دبابات من طراز "ليوبارد 2" ألمانية الصنع لدعمها في الدفاع عن نفسها ضد الروس.
 
وفي ذلك الوقت، نفى المتحدث باسم الحكومة الألمانية هيبشترايت تقارير إعلامية بأن شولتز ربط تسليم دبابات "ليوبارد" بتعهد الولايات المتحدة بتسليم دبابات "أبرامز" أيضا.
 
وقال هيبشترايت في يناير/كانون ثاني الماضي: "لم يكن في أي وقت من الأوقات (.
 
.
 
.
 
) رابط أو مطلب بأن يحدث شيء ما حتى يمكن أن يحدث الشيء الآخر".
 
فيما قال نائبه بوشنر اليوم الإثنين، إنه "ليس بحاجة لتصحيح" هذا الوصف.
 
وفي تصريحات لشبكة "ايه بي سي" الأمريكية، قال جيك سوليفان أمس الأحد إن بايدن "قرر بالأساس رفض إرسال (الدبابات) لأن جيشه قال إنها ليست مفيدة في ساحة القتال في هذه المعركة".
 
وأضاف سوليفان أن الجيش قال إن دبابات ليوبارد الألمانية تعد في المقابل مفيدة، لكن الألمان قالوا للرئيس إنهم غير مستعدين لإرسال دبابات ليوبارد، إلى المعركة ما دام لم يوافق الرئيس على إرسال دبابات أبرامز أيضا".
 
وتابع سوليفان أن بايدن وافق على توريد دبابات أبرامز على المدى الطويل وذلك لمصلحة "وحدة التحالف" و"لضمان أن تحصل أوكرانيا على ما تريده" رغم أن دبابات أبرامز ليست هي ما تحتاج إليه أوكرانيا في الوقت الراهن.
 
ومضى قائلا "دبابات ليوبارد هذه سيتم إرسالها الآن وهذا مثال على الكيفية التي يحشد بها جو بايدن التحالف العالمي من حوله من أجل أن تحصل أوكرانيا على ما تحتاجه".
 
في سياق متصل، حذّر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الإثنين من أن الأوضاع حول خط المواجهة في باخموت تزداد صعوبة.
 
وجاء في مداخلته المسائية اليومية "الأوضاع تزداد تعقيدا"، مضيفا "العدو يدمّر بشكل مستمر كل ما يمكن استخدامه لحماية مواقعنا"، واصفا الجنود الأوكرانيين الذين يقاتلون في باخموت بأنهم "أبطال حقيقيون".

 

Total time: 0.0775