أخبار الساعة » السياسية » اخبار اليمن

وزارة النقل اليمنية: 1300 حاج عالقون في مطار جدة والأراضي المقدسة بسبب احتجاز الحوثيين لطائرات اليمنية

كشف بيان صادر عن وزارة النقل العاصمة عدن  أن 1300 حاج عالقون في مطار جدة والأراضي المقدسة بسبب احتجاز الحوثيين لطائرات اليمنية
 
وقال البيان إن الحوثيين جمدوا قبل ثلاثة اشهر ارصدة اليمنية والتي تجاوزت (۱۰۰) مليون دولار.
 
وطالبت الوزارة التحالف والمبعوث الأممي بالتدخل العاجل للأفراج عن الطائرات المحتجزة واطلاق مبلغ 100 مليون دولار الذي استولت عليه قبل "المليشيات الحوثية".
 
نص البيان :
 
تدين وزارة النقل ما أقدمت عليه مساء امس الموافق ٢٥ - ٦- ۲۰۲٤ م المليشيات الحوثية من اعتداء سافر على طائرات شركة الخطوط الجوية اليمنية وحجزها في مطار صنعاء مع طواقمها الفنية وعددها اربع طائرات في الوقت الذي كانت تلك الطائرات تقوم بنقل حجاج بيت الله الحرام من مطار الملك عبد العزيز في المملكة العربية السعودية الى مطار صنعاء حيث أسهمت الشركة عبر طائراتها بتسيير أكثر من ۱۰۰ رحلة جوية ) ولعدد أكثر من ( ۸۰۰۰ حاج ذهاباً واياباً منذ ابتداء موسم الحج لهذا العام وذلك بناءً على توجيهات دولة رئيس الوزراء بتاريخ ٢٧-٥-٢٠٢٤م وكذا توجيهات فخامة رئيس مجلس القيادة الرئاسي بتاريخ ٢٤-٦-٢٠٢٤م وبالتنسيق مع الاشقاء بالمملكة العربية السعودية ووزارة الأوقاف والإرشاد منطلقين جميعاً في ذلك بان نقل الحجاج لأداء مناسك فريضة الحج مسألة دينية وإنسانية واخلاقية مقدسة مع التأكيد بانه لا يزال اكثر من ( ۱۳۰۰ حاج عالقون في مطار الملك عبد العزيز الدولي والأراضي المقدسة).
 
كما تؤكد الوزارة ان الانتهاكات التي تمارسها المليشيات الحوثية الإرهابية بحق الناقل الوطني لا تزال مستمرة منذ تجميد ارصدة الشركة المالية في اوائل شهر مارس ۲۰۲۳ م والتي تجاوزت (۱۰۰) مليون دولار وما زالت تلك المليشيات تصر على الاستئثار بجزء كبير من الإيرادات دون وجه حق متنصلة عن كافة الالتزامات ونفقات التشغيل كونها شركة تجارية تعمل على خدمة المجتمع اليمني منذ تأسيسها وفق البروتوكول الخاص بين الجمهورية اليمنية والمملكة العربية السعودية الشقيقة.
 
كما تحرص وزارة النقل وشركة الخطوط الجوية اليمنية على التأكيد بان كافة الإجراءات المتخذة مؤخراً من قبل الوزارة والشركة كانت بغرض حماية الشركة وكافة أصولها من أي إجراءات قد تقدم عليها المليشيات بغرض السطو والاستيلاء عليها خصوصاً بعد الإجراءات الحكومية الأخيرة على الصعيد الاقتصادي بعد تصنيف الحوثيين منظمة إرهابية دولياً وترجمة القرار مجلس الدفاع الوطني اليمني بشأن تصنيف مليشيات الحوثي كجماعة إرهابية.
 
وامام كل هذه التطورات الخطيرة والغير مسبوقة التي أقدمت عليها المليشيات فان الوزارة ترفض تلك الإجراءات الغير قانونية واللا مسؤولة والتي تتنافى مع كافة الاتفاقيات والمعاهدات الدولية المتعلقة بالطيران المدني والنقل الجوي وتطالب القيادة السياسية والاشقاء في التحالف العربي والمبعوث الأممي لليمن بالتدخل العاجل للأفراج عن طائرات الخطوط الجوية اليمنية المحتجزة في مطار صنعاء وارصدتها المستولى عليها من قبل المليشيات الحوثية ومساعدة الشركة على اتخاذ كافة الإجراءات لحماية أصولها وإيراداتها المالية لضمان استمرار التشغيل وتعزيز وتطوير اسطولها.
 
صادر عن وزارة النقل - العاصمة عدن
 
الأربعاء الموافق ٢٦-٦-٢٠٢٤م

Total time: 0.0536