أخبار الساعة » السياسية » اخبار اليمن

حملة عسكرية واسعة في ذو باب لمكافحة التهريب والاتجار بالبشر

نفذت الأجهزة الأمنية في سواحل مديرية ذو باب، غربي محافظة تعز، جنوب غرب البلاد، حملة انتشار واسعة.
 
 مصادر محلية أكدت، إن الأجهزة الأمنية في الساحل الغربي، بمحافظة تعز، نفذت انتشارًا أمنيًا واسعًا في مديرية ذو باب; لتعزيز الأمن ومكافحة عمليات التهريب، سواء تهريب السلاح أو العصابات التي تستغل الهجرة غير المشروعة من الضفة الأفريقية للبحر الأحمر، وتحولها إلى تجارة بالبشر.
 
 قائد الحملة الأمنية العميد حمدان الصبيحي، قائد اللواء الأول دعم وإسناد - مدير أمن مديرية ذو باب المندب، قال : " إن الحملة التي انطلقت، صباح الثلاثاء، مشطت مناطق عديدة من "العمري إلى حوزان، والروع، والخيشية والعبدلي، والسميل، والمعقر، والجديد، والكدحة"، حتى محاذاة مديرية الوازعية".
 
 وأضاف: "أن الحملة نفذت مداهمات على أوكار يستخدمها المهربون لإدارة الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر، وضبطت عددًا من سماسرة العصابات".
 
 ووفقًا للصبيحي، فإن الحملة تأتي في سياق نشاط متواصل منذ أربعة أسابيع، بدأت بانتشار خفر السواحل المتواجد في منطقة عرضي المندب، والذي عزز جهوده الأمنية باستحداث نقاط مراقبة، وأفشل عددًا من محاولات التهريب.
 
 وتعزز الحملة في سواحل محافظة تعز، ما سبقها من حملات، سواء في السواحل المحررة من محافظة الحديدة، أو محافظة لحج التي شهدت حملة لقوات العمالقة في القوات المشتركة ضبطت عبرها عددًا من المهربين.
 

Total time: 0.0697